الرئيسية / أمن المعلومات / اختراق أرامكو وأمن المعلومات في منطقة الخليج

اختراق أرامكو وأمن المعلومات في منطقة الخليج

saudi_aramco_logo
بعد نهاية عام حافل بأحداث كبيرة في أمن المعلومات في المملكة ومنطقة الخليج أتوقع أن نرى الاهتمام المتزايد وتغير الكثير من التوجهات إلى بموضوع أمن المعلومات. شهد العام الماضي أحد أهم الانتهاكات الالكترونية في تاريخ المملكة والذي تعرضت له شركة أرامكو في شهر أغسطس من عام ٢٠١١. تم تعطيل عدد كبير من الأجهزة وتناقلت أجهزة الإعلام بشتى أنحاء العالم هذه الأخبار. بعد هذه الحادثة بدأت شركة أرامكو (وتبعتها عدد من الشركات) في إعادة حساباتها وتقييم خطورة الموقف. تواصلت الشركة مع عدد من أكبر خبراء أمن المعلومات في العالم والذين كان منهم مشرفي الحالي لدرجة الدكتوراة البروفيسور Eugene Spafford، والذي يرأس أكبر مركز أمن معلومات في الولايات المتحدة الأمريكية (CERIAS).بعد هذه الحادثة يلحظ أي شخص مهتم في هذا المجال تزايد الاهتمام في أمن المعلومات في المملكة بشكل خاص وفي منطة الخليج بشكل عام. وأكبر دليل على ذلك انعقاد المؤتمر الدولي للسلامة المعلوماتية1موقع المؤتمر لم يعد يعمل في دولة عمان في الأسابيع الماضية وتناول موضوع الحرب الالكترونية كأحد أهم الأجندة. وكذلك مناقشة مجلس الشورى إنشاء مركز وطني لأمن المعلومات والتوصية بإنشاءه في أقرب فرصة. والمتابع للإعلام سيجد بداية اهتمام الكثير من الكتاب ببعض مواضيع أمن المعلومات، ولا أدل على ذلك من إفراد الكاتب الشهير الأستاذ فهد الأحمدي عن مقالة عن أسوأ الكلمات السرية في عام ٢٠١٢.

أتوقع شخصياً أن نلاحظ اهتمام متزايد في هذا الموضوع المهم جداً من قبل القطاعين العام والخاص في المملكة ومنطقة الخليج. لكن الأمل أن يسند الأمر إلى أهله حيث أن المنطقة لا تخلو من متخصصين يحملون الخبرة والأمانة للقيام بهذه المشاريع لحماية وتأمين ممتلكات المنطقة من الأعداء المتربصين بها في كل مكان.

References   [ + ]

1. موقع المؤتمر لم يعد يعمل

شاهد أيضاً

برنامج “اخترق البنتاجون” — توظيف مهارات المخترقين بطريقة إبداعية

 يتكرر السؤال دائماً: “كيف نوظف مهارات الشباب في حماية الأنظمة بدلاً من اختراقها”. أحد أفضل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *